العاملون في اعلام الحكومة الشرعية يعلنون الإضراب ويصفون ما يجري بالمهزلة

المصدر أونلاين - اعلن العاملون في المؤسسات الإعلامية التابعة للحكومة الشرعية في الرياض اعتزامهم تنفيذ إضراب مفتوح ابتداءً من 25 رمضان لعدم استلامهم مرتباتهم منذ ستة أشهر.

وقالوا إن أوضاعهم المعيشية ساءت بشكل مس بكرامتهم دون أن تحرك الحكومة ساكناً.

وأضافوا في بيان لهم وزعوه على وسائل الإعلام فجر اليوم "كان هناك العديد من الوعود من الحكومة لوضع حل جذري لمشكلة مرتباتنا التي كانت تدفع من وزارة الثقافة السعودية، لكن لا شيء تحقق من ذلك في وقت يتقاضى 19 وكيلا ومستشارا لوزير الاعلام مرتباتهم بالدولار نهاية كل شهر رغم انهم لا يقومون بأي شيئ يذكر".

وأضاف البيان "ما يتقاضاه وكلاء ومستشارو وزير الاعلام يفوق اجمالي مرتبات جميع الموظفين البالغين 90 موظفا الذين يعيشون حالة شظف وعوز لا ترضي احد".

الصحفيون اعتبروا ما يجري استخفافاً بآدميتهم وكرامتهم وأن الأمر بلغ حد المهزلة.

ومنذ إطلاق المؤسسات الإعلامية الناطقة باسم الشرعية كانت الحكومة السعودية تدفع مرتبات الموظفين لكنها توقفت عن ذلك منذ بداية العام الجاري دون أن تقوم الحكومة الشرعية بإيجاد أي حلول.

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد