العفو الدولية: حرمان الحوثيين للصحفي المنصوري من العلاج المنقذ للحياة "عملاً وحشياً"

يمن شباب نت - قالت منظمة العفو الدولية "إن سلطات الأمر الواقع الحوثية تحرم الصحفي توفيق المنصوري، من تلقي العلاج الطبي المنقذ للحياة وسط تدهور وضعه الصحي الحرج بالإضافة إلى ظروف الاعتقال المروعة".

وقالت لين معلوف، نائبة المدير الإقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية: "إن حرمان سلطات الأمر الواقع الحوثية من العلاج الطبي العاجل للصحفي والناشط الذي يعاني من مرض خطير، توفيق المنصوري، يمثل عملا وحشيا ينتهك حظر التعذيب وغيره من صنوف المعاملة السيئة".

وأضافت بالقول "منذ اعتقاله وبسبب ظروف الاعتقال السيئة، عانى المنصوري من أمراض مزمنة منها، السكري، الفشل الكلوي، مشاكل القلب، والتهاب البروستاتا والربو".

وتابعت "كما تلقينا مؤخرًا معلومات مثيرة للقلق تفيد بأنه أصيب بـفيروس كورونا في يونيو، وأنه منذ أكتوبر، تدهورت حالته الصحية بشكل أكبر حيث حُرم من العلاج الضروري جدا لمشاكل القلب".

وشددت بالقول "لم يكن المنصوري يستحق أن يُسجن في المقام الأول، ناهيك عن الحكم عليه بالإعدام في ابريل الماضي".

ولفتت: "وريثما يتم تنفيذ الإفراج عنه ،والذي فات موعده ، يجب أن يُمنح المنصوري على الفور إمكانية الحصول على الرعاية الطبية التي يحتاجها بشدة من قبل الأطباء الذين يختارهم هو".

ودعت ميلشيات الحوثي إلى إلغاء أحكام الإعدام الصادرة بحق الصحفيين الأربعة على الفور بعد محاكمة غير عادلة، وإسقاط جميع التهم المعلقة ضدهم، والتي لا أساس لها. كما ندعو للإفراج عنهم فورا ودون تأخير.

وفي أبريل / نيسان 2020، حكمت محكمة حوثية في صنعاء على أربعة صحفيين - توفيق المنصوري، وأكرم الوليدي، وعبد الخالق عمران، وحارث حامد - بالإعدام بتهم ملفقة من بينها "التجسس لصالح السعودية"، إلى جانب ستة صحفيين آخرين تم الإفراج عنهم لاحقًا، ظلوا محتجزين، دون تهمة أو محاكمة، وذلك في الفترة منذ 2015 حتى 2020، حيث حُكم عليهم بعد محاكمة بالغة الجور

وخلال هذه الفترة، تعرضوا للإخفاء قسراً، واحتُجزوا على فترات متقطعة بمعزل عن العالم الخارجي وفي الحبس الانفرادي، وحُرموا من الحصول على الرعاية الطبية. كما تعرض ما لا يقل عن ثلاثة منهم للتعذيب وغيره من صنوف المعاملة السيئة.

ويعاني الصحفيون الأربعة من مجموعة من المشكلات الطبية، بما في ذلك آلام المعدة والقولون والبواسير وغيرها من الحالات التي لم يتم تشخيصها أو علاجها بشكل صحيح. كما يعاني توفيق المنصوري من مرض السكري وأمراض القلب.

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد