قناة بلقيس تعبر عن قلقها حيال تهديد مراسلها في تعز

عبرت قناة بلقيس عن قلقها البالغ حيال التهديدات التي يتعرض لها مراسلوها وطواقم العمل التابعة لها في الميدان، موضحة أن آخر هذه التهديدات كان استهداف مراسل القناة في تعز الزميل حمزة أمين عبر منشورات في مواقع التواصل الاجتماعي من عناصر تابعة لكتائب أبي العباس المدرجة على لوائح الإرهاب.

وقالت القناة في بلاغ لها "أقدمت بعض العناصر المسلحة التابعة لكتائب أبي العباس وهم رضوان الكواتي وعبده الباشا بنشر تصريحات على حساباتهم الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك يوم أمس الاثنين بتاريخ 3-9-2018 تعبر عن مواقفهم العدائية تجاه زميلنا هناك، تضمنت تصريحين عن انتهاج طرق مثيرة للقلق بحقه".
وأضاف البلاغ "إن هذا النوع من الإرهاب الفكري والمعنوي ضد أي صوت مخالف يعد تطورا مثيرا لمخاوفنا، كما يعكس قلقنا العميق على سلامة و حياة زملائنا في الميدان".
وأوضح البلاغ إن هذه الرسائل التحريضية تهدف لإسكات القناة ومراسليها، ومحاولة إثنائها عن القيام بواجبها في تغطية الأوضاع بمدينة تعز.
وطالبت القناة النقابة بالتحرك لدى قيادة السلطات المحلية والحكومة الشرعية ومطالبتها بالوقوف بمسؤولية وحزم إزاء هذه التهديدات، حتى لا تستمر محاصرة الوسائل غير التابعة او المنقادة لأي طرف.
كما حملت كل الأطراف التي تحاول استهداف طواقم العمل في الميدان، وفي مقدمتهم الجماعات المنفلتة، كامل المسؤولية عن سلامة الزملاء، مؤكدة التمسك بحقها في ملاحقة هذه الجماعات عبر الوسائل القانونية.

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد