قيادة هيئة الأركان في مارب تفرج عن أحد الصحفيين بعد 47 يوماً على اعتقاله دون تهمة

المصدر أونلاين أفرجت قيادة هيئة الأركان العامة للقوات الحكومية في مدينة مارب (شرق العاصمة صنعاء)، عن أحد الصحفيين بعد 47 يوماً من اعتقاله، حسبما قال مصدر مقرب من الصحفي، اليوم الأحد

.

وقال وليد شعب وهو نجل الصحفي محمد حسن شعب لـ«المصدر أونلاين»، إن قوات عسكرية اعتقلت والده من مدينة مارب، مركز المحافظة التي تحمل ذات الاسم، وأودعته سجن الضباط بالشرطة العسكرية، دون أن يوجه له اتهام.

وأضاف «بعد أيام من سجنه فقط استدعوه للتحقيق، وكان السؤال الوحيد الموجه له، من هو محمد حسن شعب؟! في إشارة إلى أنه يعرفهم بنفسه، دون أن يتعرض للتعذيب أو توجه له أسئلة أخرى».

وذكر وليد إن قيادة الأركان أفرجت عن والده بضمانة، وبعد أن سجل تعهداً بالبقاء في مدينة مارب، ففي أي لحظة قد تطلبه قيادة هيئة الأركان.

وأشار إلى أنه حتى اللحظة لم يُحقق مع والده أو توجه له أي تهمة، «ولا أحد يعرف أسباب سجنه إلا رئيس هيئة الأركان طاهر اللواء طاهر العقيلي».

وشعب هو أحد الصحفيين العاملين في التوجيه المعنوي للجيش اليمني منذ التسعينات، والتحق بالقوات الحكومية في مارب مطلع العام 2015، لكنه اُعتقل في الـ7 من أكتوبر الماضي، قبل أن يُفرج عنه أمس السبت.

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد