ميليشيات الحوثي تختطف الصحفي ايهاب الشوافي شرق تعز

متابعات- اختطفت ميليشيات الحوثي الانقلابية، الجمعة، صحافياً جديداً في مناطق سيطرتها بمدينة تعز، جنوب غربي اليمن، في إطار استمرار انتهاكاتها ضد الصحافيين وإصرارها على تكميم الأفواه.

وقالت نقابة الصحافيين اليمنيين، إنها تلقت بلاغاً يفيد باختطاف الصحافي إيهاب الشوافي، في نقطة تابعة للحوثيين في منطقة الحوبان بمحافظة تعز.

وأضافت، أن ميليشيا الحوثي اختطفت الصحافي الشوافي أثناء ما كان في طريقه إلى صنعاء، واقتادته إلى جهة مجهولة.

وأدانت نقابة الصحافيين هذه الواقعة، وطالبت بسرعة الإفراج عنه، وعدم التعرض للصحافيين بسبب هويتهم المهنية، محملة ميليشيا الحوثي مسؤولية سلامة حياة الزميل الشوافي.

وجددت النقابة مطالبتها لكافة الأطراف بإيقاف مضايقة الصحافيين أو الزج بهم في الصراعات، والكف عن حالة العداء ضد الصحافة والصحافيين.

وتعاني الصحافة في اليمن منذ انقلاب ميليشيا الحوثي قبل نحو خمسة أعوام، من انتهاكات غير مسبوقة، حيث تمارس بحق العاملين في المجال الإعلامي ممارسات تعسفية مختلفة لا تنسجم مع مبدأ حرية الصحافة، كالسجن والاختطاف والتعذيب والاعتداء الجسدي والقتل.

ولا يزال عشرة صحافيين يقبعون منذ ثلاثة أعوام في سجون ميليشيا الحوثي بصنعاء، ويواجهون خطر الموت نتيجة التعذيب، ويحرمون من زيارة أسرهم والحصول على العلاج والغذاء.

ويحتل اليمن - اليوم - المرتبة 168 من أصل 180 بلداً، على لائحة الترتيب الدولي لحرية الصحافة التي أعدتها منظمة "مراسلون بلا حدود".

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد