ميليشيا الحوثي تعتدي على تظاهرة نسائية بالعاصمة صنعاء

اعتدت ميليشيات الحوثي، صباح اليوم، بالضرب على تظاهرة نسائية في العاصمة اليمنية صنعاء، تندد بقمع الميليشيات للمواطنين.

وشهد ميدان التحرير بالعاصمة اليمنية صنعاء تظاهرة نسائية تنديدًا بالقمع الذي تمارسه جماعة الحوثي ضد المواطنين.

وأفاد شهود عيان أن النساء المتظاهرات تجمعن في ميدان التحرير رافعات لافتات ورددن هتافات ضد ميليشيا الحوثي، لعدم صرف مرتبات الموظفين منذ أكثر من عام ونهب المال العام، والمطالبة بالإفراج عن المعتقلين.

وصرخت عدد من المتظاهرات بأعلى أصواتهن في وجه الحوثيين منددات بما يقومون به من تدمير للوطن ونهب المرتبات والاموال.

وحثت المتظاهرات كافة الموظفين في القطاعين العام والخاص على الإضراب الشامل عن العمل والعصيان المدني في صنعاء والمناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين، رداً على استمرار الميليشيات في نهب مرتباتهم.

وأكد الشهود، أن ميليشيات الحوثي قمعت التظاهرة النسوية، واعتقلت عدداً من المشاركات فيها، فيما تم إسعاف عدد آخر منهن في المستشفيات بعد تعرضهن للإصابة جراء الاعتداء.

وذكروا أن الميليشيات استعانت بمن يطلق عليهن "الزينبيات" (فرق عسكرية نسائية تابعة للحوثيين)، اللواتي اعتدين بالضرب على المتظاهرات.

وقالت مصادر طبية، في أحد مستشفيات صنعاء، إنه تم استقبال نساء جريحات تم الاعتداء عليهن من قبل ميليشيات الحوثي في تظاهرة التحرير.

وأوضح شهود عيان أن عشرات النساء تم اعتقالهن ونقلهن إلى قسم شرطة الجديري، حيث لا يزلن معتقلات فيه حتى كتابة الخبر، كما تم اختطاف عدد من الشباب كانوا متواجدين في ميدان التحرير أثناء التظاهرة واقتادتهم الميليشيا إلى جهة غير معروفة.

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد