نقابة الصحفيين تتهم هاني بن بريك بتحريض خطير ضد الصحافيين

اتهمت نقابة الصحفيين اليمنيين، الثلاثاء، نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا، هاني بن بريك، بالتحريض بشكل خطير ضد صحفيين في مدينة عدن، جنوبي البلاد.

وقالت النقابة في بيان: تابعت النقابة بأسف بالغ التحريض الخطير الذي صدر عن هاني بن بريك في فيديو متداول في وسائل التواصل الاجتماعي يحرض فيه على صحفيين في عدن أتهمهم بالعمالة والعمل ضد الوطن.

وعبرت النقابة عن ادانتها لكل أشكال التحريض ضد الصحفيين والتعامل معهم كهدف سهل ما يلحق بهم الأذى، مؤكدة أنها تدرك خطورة مثل هذه التصريحات في ظل الصراعات الحالية والوضع المحتقن الذي تعيشه البلاد.

وشدد البيان على ضرورة حماية الصحافة والصحفيين وتوفير البيئة الآمنة لممارسة مهنة الصحافة بحرية ومسؤولية.

كما دعت نقابة الصحفيين اليمنيين كافة الأطراف المتصارعة إلى التوقف عن حملات التحريض ضد الصحفيين الذين تحولوا إلى ضحايا في هذه الحرب التي استهدفت الصحافة بدرجة رئيسية.

وكانت النقابة اليمنية، أدانت في وقت سابق من ديسمبر الجاري، قيام ميليشيا الحوثي ببدء محاكمة عشرة صحفيين مختطفين قبل أربعة أعوام أمام المحكمة الجزائية المتخصصة "أمن الدولة" التي تديرها في صنعاء.

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد