الأخبار

العربي الجديد- أفاد تقرير حقوقي بأن أكثر من 400 صحافي يمني على الأقل شردتهم الحرب الدائرة في البلاد خلال السنوات الثلاث الماضية، إذ اضطروا إلى الانتقال داخل البلاد وخارجها، "حفاظاً على حياتهم وهروباً من الملاحقات والانتهاكات".


اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد