"صحفيات بلا قيود " تعرب عن قلقها بإحالة عشرة صحفيين للنيابة الجزائية

تعرب منظمة "صحفيات بلا قيود " عن قلقها  البالغ  بإحالة عشرة صحفيين معتقلين لدى ميليشيا الحوثي اليوم الأربعاء   للنيابة الجزائية المتخصصة

تمهيدا للبدء بمحاكمتهم أمام المحكمة الجزائية " محكمة امن الدولة " .

ان منظمة "صحفيات بلا قيود " وهي تعلن تضامنها الكامل والأكيد مع الصحفيين (عبدالخالق عمران،أكرم الوليدي،  توفيق المنصوري، هشام اليوسفي، هشام طرموم، هيثم الشهاب، حسن عناب، عصام بالغيث، صلاح القاعدي، وحارث حميد ) , فإنها تؤكد ان حكم سيصدر  بحق الصحفيين   سيكون باطلا ومرفوضا .

وتعبر المنظمة عن استنكارها من  استمرار المليشيات في نهجها العدائي تجاه الصحفيين والإعلاميين حيث لم تكتفي بسجنهم وممارسة بحقهم أبشع صنوف التعذيب بل تريد أن تزج بهم في محاكمة غير عادلة , حيث سبق وان صدرت المحكمة الجزائية المتخصصة منتصف شهر أبريل الماضي حكماً بإعدام الصحفي المختطف " يحيى عبدالرقيب الجبيحي " بتهم واهية وملفقة .

وتؤكد "صحفيات بلا قيود " أن ما أقدمت علية المليشيا اليوم يعد نوع من الإرهاب الذي دأبت على ممارستها الوحشية بحق الصحفيين المعتقلين .

تجدد "صحفيات بلا قيود " مطالبتها بسرعة بإطلاق سراح كافة الصحفيين المعتقلين في سجون الميليشيات .

تدعو "صحفيات بلا قيود " كافة المنظمات الحقوقية والإنسانية وعلى رأسها المفوضية السامية لحقوق الإنسان والاتحاد الدولي للصحفيين للضغط على المليشيا بإطلاق سراح الصحفيين المعتقلين .

صادر عن :       

منظمة صحفيات بلا قيود

19 – 7 – 2017م 

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد