البيانات الصحفية

عبرت منظمة "صحفيات بلا قيود" عن قلقها البالغ من عملية اختطاف الدولة من قبل مليشيات جماعة الحوثي وإحلال نفسها مكان مؤسسات الدولة المدنية والعسكرية بقوة السلاح، وصول إلى الاستيلاء على دار الرئاسة والقصر الجمهوري.

أدانت منظمة "صحفيات بلا قيود" ما تعرض له مراسل قناة سكاي نيوز الصحفي محمد القاضي ومصور القناة محمد سلام للاحتجاز والاستجواب من قبل مسلحين حوثيين في نقطة لهم بالقرب من رئاسة الوزراء يوم الاثنين.

تعبر منظمة "صحفيات بلا قيود" عن قلقها الشديد من تصاعد عملية الانتهاكات والاعتداءات التي تطال الصحفيين والإعلاميين، والتي زادت وتيرتها في التصاعد خلال الأيام القليلة الماضية.

اشترك في قائمتنا البريدية

أحدث المواد